أربيل… تنظيم مراسيم تكريم 26 طالبا من الاعزاء

بتاريخ 19/10/2021 وفي مدينة أربيل، وبحضور السيد (أميد خوشناو) محافظ أربيل، والسيد (أحمد الظاهري) القنصل العام للامارات العربية المتحدة في اقليم كوردستان وعدد من اصحاب الشركات ورؤساء الجامعات ومدراء المدارس، نظم مراسم تكريم وتوزيع الجوائز على (26) طالبا وطالبة من الاعزائ في كل من المدن (أربيل، دهوك، السليمانية، حلبجة، كركوك ومنطقة كرميان)، هؤلاء الطلاب حصلوا على درجات عالية على مستوى اقليم كوردستان.

رئيس مؤسسة بارزاني الخيرية: حاولنا ان نصبح جسرا متينا بين الدول المانحة واصحاب الشركات واطياف المجتمع ومكوناته.

بدأ المراسم رحب السيد موسى أحمد رئيس مؤسسة بارزاني الخيرية بالحضور ترحيبا حارا والقى كلمة وقال: باسم مؤسسة بارزاني الخيرية والاغنياء والهلال الاحمر الاماراتي والمحسنين اقدم أحر التهاني الى الطلاب الاعزاء وعوئلهم الكريمة، هؤلاء الاعزاء أفرحوا قلوبنا ونتمنى لهم النجاح والسعادة.

نحن كمؤسسة بارزاني الخيرية، كنا كما البارزاني الخالد حيث اعتبر نفسه في خدمة الانسانية، اراد بسكل مستمر ان نصبح جسرا متينا بين الدول المانحة واصحاب الشركات واطياف المجتمع ومكوناته. نحن نفتخر بان أعمالنا كانت في القطاعات المختلفة، وخاصة القطاع التربوي  والصحي، حيث ان تقدم المجتمع يكون في هذا الجانبين، وان الانسان بحاجة دائمة الى هاتين الجانبين المهمين.

وصرح رئيس مؤسسة بارزاني الخيرية: ان مشروع رعاية الاعزاء حتى الان افد اكثر من 16 الف طفل عزيز ودون التمييز قدم خدماته الى جميع تلك العوائل الذين فقدوا ابائهم باي شكل من الاشكال وهؤلاء بحاجة الى من يسندهم، هذه المؤسسة تكون أبا لهذه الفئة وتملأ لهم ما فقدوه من ابائهم. في هذا المشروع ومنذ سنة 2011 وحتى الان منح اكثر من 58 مليون دولار كمساعدات نقدية الى الاعزاء المشمولين ضمن هذا المشروع. نعد هؤلاء الاعزاء المتفوقين ان نكون معهم كما كنا في المراحل السابقة وندعمهم حتى يكملوا جميع مراحل الدراسة ويصبحوا ذات مهن لائقة بهم.

القنصل العام للامارات العربية المتحدة: نبارك لهؤلاء الـ 26 طالبا وطالبة من الاعزاء ونرجو ان يصبحوا اناسا عظماء في المجتمع.

والقى السيد (أحمد الظاهري) القنصل العام للامارات العربية المتحدة كلمة وصرح فيها: في البداية أقدم أحر التهاني الى هؤلاء الاعزاء وعوائلهم الكريمة وأشكر مؤسسة بارزاني الخيرية الذين لديهم تنسيق قوي مع الهلال الاحمر الاماراتي في تنفيذ هذا المشروع وهنا أوجه اليهم شكرنا وتقديرنا. هذا المشروع كان ناجحا وبمشيئة الله نستمر مع هذه المؤسسة الكريمة ونحقق انتصارات كبيرة. وهدفنا ان نعطي فرص العمل لهؤلاء الاعزاء في المستقبل بعد اكمالهم الدراسة في الجامعات بالتاعون مع حكومة اقليم كوردستان. ونحن سعداء عندما نرى كيف ان الرئيس مسعود بارزاني والسيد مسرور بارزاني رئيس وزراء حكومة اقليم كوردستان يهتمون في المناسبات المختلفة بفئات المجتمع والاعزاء، وان الخدمات التي تقدمها الامارات العربية المتحدة في اقليم كوردستان جديرة بالتقدير لديكم، وهذا موضع افتخار لنا. مستعينا بالله في المستقبل القريب ننفذ مجموعة من المشاريع الخدمية بالتعاون مع مؤسسة بارزاني الخيرية في المجالات المختلفة. في النهاية ابارك تفوق هؤلاء الاعزاء ال 26 وأرجوا لهم الموفقية والسداد وان يصبحوا اناسا يقدمون خدمات عظيمة لمجتمعهم.

محافظ أربيل: كان يوما سعيدا لنا عندما رأينا ان الاعزاء بصمودهم وعزيمتهم وجهودهم استطاعوا ان يتفوقوا في العملية الدراسية.

في مراسم منح الجوائز ووتكريم الطلاب الاعزاء المتفوقين القى السيد (أميد خوشناو) محافظ أربيل كلمة واعلن فيها: مع تقديم تبريكاتنا لهؤلاء الطلاب وذويهم، نرجو لهم الموفقية والنجاح في السنوات القادمة ونأمل ان يحصلوا في السنوات القادمة على درجات عالية ويصبحوا أنموذجا ونجما لامعا للعلم في اقليم كوردستان، اليوم ليس لهم فقط، بل كان يوما جميلا لنا عندما رأينا نخبة من الاعزاء تفوقوا بجهودهم في العملية الدراسية وحصلوا على درجات عالية.

نشكر مؤسسة بارزاني الخيرية لجميع الاعمال والمشاريع التي قامت بتنفيذها وخاصة مشروع الاعزاء ورعايتهم، وكذلك اقدم خالص شكري الى القنصلية العامة للامارات العربية المتحدة والهلال الاحمر الاماراتي الذين نفذوا هذا المشروع بالتعاون مع مؤسسة بارزاني الخيرية لخدمة الاطفال الاعزاء (الايتام) وينفذون مشاريع مختلفة بشكل مستمر مع مؤسسة بارزاني الخيرية.

Share on facebook
Facebook
Share on email
Email
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest